أعلن معهد الإحصاء التركي أنه سيأخذ في الاعتبار قرار الحكومة القاضي بتوفير الغاز الطبيعي مجانا للمنازل في شهر مايو/أيار الجاري، وذلك عند احتساب التضخم.

وأضاف المعهد أن هذا الإجراء سيكون له تأثير كبير في خفض معدل التضخم في شهر مايو/أيار، إذ يبلغ وزن الغاز الطبيعي في حسابات التضخم نحو 2.9%.

وقبل الانتخابات البرلمانية والرئاسية، تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في شهر أبريل/نيسان الماضي بتوفير الغاز بالمجان، وأوضح أن الحكومة ستقدم 25 مترا مكعبا من الغاز الطبيعي للأسر مجانا، وذلك لمدة عام واحد بدءا من شهر مايو/أيار الجاري.

ومن المقرر الإعلان عن بيانات التضخم لشهر مايو/أيار في الخامس من يونيو/حزيران.

وقال حقان كارا الأكاديمي في جامعة “بيلكنت” وكبير الاقتصاديين السابق بالبنك المركزي التركي، على تويتر، إن معهد الإحصاء التركي قد يعلن عن تضخم صفري أو سلبي بمقدار طفيف لشهر مايو/أيار بعد خصم 2.4 نقطة من معدل التضخم الشهري بفضل الغاز الطبيعي المجاني.

وفي سياق متصل، أظهرت بيانات “رفينيتيف أيكون” وتجار أن مشتريات تركيا من خام “الأورال” الروسي سجلت في شهر مايو/أيار الجاري أعلى مستوى لها في 7 أشهر.

يأتي ذلك في وقت استغلت فيه المصافي التركية انخفاض أسعار هذا الخام لزيادة واردات النفط.

وتُعد تركيا المستورد الرئيس الوحيد لخام “الأورال” المنقول بحرا في أوروبا، وذلك بعد أن اتفقت معظم الدول الأخرى في المنطقة على حظر تلك المشتريات بسبب الحرب الروسية على أوكرانيا.

وقد تم تحميل نحو 230 ألف برميل يوميا من خام “الأورال” للتسليم إلى الموانئ التركية في شهر مايو/أيار الجاري، وهو أعلى مستوى منذ شهر أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، ويعادل نحو مثلي إمدادات شهر أبريل/نيسان الماضي.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.