قال وزير الزراعة الروسي ديمتري باتروشيف إن موسكو أكملت مبادرتها لشحن 200 ألف طن من الحبوب المجانية إلى 6 دول أفريقية كما وعد الرئيس فلاديمير بوتين في يوليو/تموز.

وأضاف باتروشيف لبوتين خلال اجتماع أمس الثلاثاء أن روسيا شحنت 50 ألف طن لكل من الصومال وجمهورية أفريقيا الوسطى و25 ألفا لكل من مالي وبوركينا فاسو وزيمبابوي وإريتريا.

وعد

وكان بوتين قد وعد بتسليم الحبوب مجانا إلى الدول الست خلال قمة مع الزعماء الأفارقة في يوليو/تموز، وذلك بعد قليل من انسحاب موسكو من صفقة سمحت لأوكرانيا بشحن الحبوب من موانئها على البحر الأسود على الرغم من الحرب التي تشنها روسيا.

وساعدت الصفقة المعروفة باسم “مبادرة حبوب البحر الأسود” على خفض الأسعار في السوق العالمية، لكن بوتين قال إنها فشلت في إيصال الإمدادات إلى الدول الأكثر حاجة إليها.

وقال باتروشيف لبوتين “بعد القمة الروسية الأفريقية حافظنا على العلاقات مع الدول الأفريقية ونعزز التعاون، ونتيجة لذلك تمكنا من تسليم هذه الكمية من القمح إلى هذه الدول بسرعة كبيرة”.

وأخبر الوزير بوتين بأن روسيا تتوقع تصدير نحو 70 مليون طن من الحبوب في العام الزراعي 2023-2024، مضيفا أنها صدرت في الموسم السابق 66 مليون طن بقيمة 16.5 مليار دولار تقريبا.

وبدأ العام الزراعي 2023-2024 في الأول من يوليو/تموز 2023 ويستمر حتى 30 يونيو/حزيران 2024.

محادثات

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة في جنيف غينادي غاتيلوف خلال فبراير/شباط الجاري قوله إن ممثلين عن روسيا والأمم المتحدة قد يجتمعون هذا الشهر، لإجراء جولة جديدة من المحادثات بشأن تسهيل الصادرات الزراعية والأسمدة الروسية.

وترجع موسكو انهيار اتفاق حبوب البحر الأسود العام الماضي -والذي كان يتيح تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية- إلى عدم إحراز تقدم من أجل إزالة العقبات التي تعترض طريق صادراتها.

وقال غاتيلوف -الذي يمثل روسيا في مؤسسات الأمم المتحدة في جنيف- إن موسكو مصرة على رفع العقوبات عن الشركات والبنوك التي ترتبط بصادرات السلع الزراعية الروسية.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.