يتمسك زوج إسترليني/دولار GBP/USD بالقرب من منطقة 1.2550 قبل صدور معدل البطالة

يحوم زوج إسترليني/دولار GBP/USD حول منطقة 1.2560 خلال الجلسة الآسيوية يوم الثلاثاء بعد تحسن الرغبة في المخاطرة. تلقى الجنيه الإسترليني دعمًا من أرقام الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة التي صدرت يوم الجمعة والتي جاءت أعلى من المتوقع. نما الاقتصاد البريطاني بنسبة 0.6% في الربع الأول، متجاوزًا التوقعات ومشيرًا إلى نهاية فترة الركود القصيرة التي مرت بها البلاد. ويمثل هذا الانتعاش الاقتصادي القوي أقوى نمو شوهد منذ أكثر من عامين.

ويحول المشاركون في السوق اهتمامهم الآن إلى بيانات التوظيف المتوقعة في وقت لاحق من اليوم. هناك توقعات بزيادة في عدد الأفراد الذين يطالبون بإعانات البطالة في أبريل، كما أشار تغيير عدد المطالبين في المملكة المتحدة. بالإضافة إلى ذلك، من المتوقع أن يظهر معدل البطالة الصادر عن منظمة العمل الدولية (3M) ارتفاعًا في عدد العمال العاطلين عن العمل في المملكة المتحدة. اقرأ أكثر…

يعزز زوج إسترليني/دولار GBP/USD مكاسبه فوق 1.2550 قبيل بيانات التوظيف في المملكة المتحدة

عزز زوج استرليني/دولار GBP/USD مكاسبه بالقرب من 1.2560 يوم الثلاثاء خلال الجلسة الآسيوية المبكرة. يوفر ضعف الدولار الأمريكي (USD) وسط النغمة الأفضل العامة في الشهية للأصول المرتبطة بالمخاطرة بعض الدعم للزوج الرئيسي. سوف يراقب المستثمرون عن كثب سوق العمل في المملكة المتحدة، وخطاب بنك إنجلترا، وبيانات مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي (PPI) المقرر صدورها في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

أكد العديد من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي (الاحتياطي الفيدرالي) على ضرورة إبقاء أسعار الفائدة أعلى لفترة أطول مع استمرار التضخم مرتفعًا. أصبح نائب رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي فيليب جيفرسون يوم الاثنين أحدث مسؤول في البنك المركزي يدعو إلى إبقاء أسعار الفائدة عند المستويات الحالية حتى يظهر التضخم المزيد من علامات التراجع. وقال جيفرسون إنه سيواصل البحث عن أدلة إضافية على أن التضخم سيعود إلى هدف 2%. اقرأ أكثر…

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.