أشاد امبراطور اليابان ناروهيتو بعمق ومتانة العلاقات التاريخية التي تربط الكويت واليابان، مؤكدا أنها علاقات مبنية على الثقة المشتركة.

وقالت سفارتنا لدى اليابان، في بيان تلقته «كونا»، إن ذلك جاء خلال حوار دار بين إمبراطور اليابان وسفيرنا لدى اليابان سامي الزمانان خلال مشاركته في حفل خاص أقامه الإمبراطور في القصر الإمبراطوري بالعاصـمــة طوكـيــو بحضــور إمبراطورة اليابان ورئيس وزراء اليابان فوميو كيشيدا ووزيـــر الخـارجـيــة يوشيماسا هاياشي والأسرة الإمبراطورية الى جانب كبار المسؤولين في الدولة وأعضاء السلك الديبلوماسي الاجنبي المعتمد لدى اليابان.

واشار إمبراطور اليابان الى زيارته الكويت في عام 1995 عندما كان وليا للعهد وما أسفرت عنه من نتائج جيدة، قائلا إن «الزيارة تركت لدي انطباعا فريدا عن الشعب الكويتي ومشاعر الصداقة التي يكنها للشعب الياباني».

وحمل إمبراطور اليابان السفير الكويتي تحياته وتمنياته الصادقة لصاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد.

ولفت الى أهمية الزيارة التي قام بها سمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد لليابان في شهر مارس عام 2012 ودورها في تعزيز علاقات التعاون بين البلدين قائلا «إن هذه الزيارة لها مكانة خاصة لدى الأسرة الإمبراطورية».

وعلى هامش الحفل، أجرى السفير الزمانان محادثات مع رئيس وزراء اليابان ووزير الخارجية اللذين أكدا عمق العلاقات الكويتية ـ اليابانية والحرص على تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين.

بدوره، أشاد السفير الزمانان بالعلاقات التاريخية والمتميزة التي تربط الكويت واليابان وما شهدته من نمو مستمر منذ تأسيسها في عام 1961 استنادا الى ما يربطهما من قيم إنسانية مشتركة.

واكد حرص الكويت على تعزيز التعاون مع اليابان والارتقاء بالعلاقة الثنائية الى آفاق رحبة تجسيدا للرؤية الطموحة التي رسمتها القيادة الكويتية لتحقيق آمال وتطلعات الشعبين الصديقين.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.