أعلنت الإمارات رفضها ما اعتبرتها “توصيفات خاطئة” -وردت مؤخرا في تقارير صحفية- لمحادثاتها مع الولايات المتحدة بشأن الأمن البحري، وفق بيان للخارجية الإماراتية.

وقال البيان إن الإمارات تلتزم الحوار السلمي والسبل الدبلوماسية كوسائل لتعزيز الأهداف المشتركة المتمثلة في الأمن والاستقرار الإقليميين.

وأضافت الخارجية الإماراتية أنه نتيجة لتقييمها المستمر للتعاون الفعال مع جميع الشركاء، فإنها انسحبت منذ شهرين من القوة البحرية الموحدة.

وأكد البيان أن دولة الإمارات مستمرة في التزامها بضمان سلامة الملاحة في بحارها بشكل مسؤول، وفقا للقانون الدولي حسب نص البيان.

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال” (The Wall Street Journal) قد نقلت عن مسؤولين أميركيين وخليجيين قولهم إن الإمارات ضغطت على الولايات المتحدة لاتخاذ خطوات أكثر قوة لردع إيران بعد أن احتجز الجيش الإيراني ناقلتي نفط في خليج عمان الأسابيع الأخيرة.

وحسب مسؤولين خليجيين نقلت عنهم الصحيفة، فإن الولايات المتحدة أخفقت في فعل ما يكفي لردع الهجمات التي يشنها وكلاء إيران السنوات الأخيرة مما يقوض إيمانهم بالتزام واشنطن تجاه المنطقة.

لكن مسؤولين أميركيين قالوا للصحيفة إن الولايات المتحدة تتفهم مخاوف الإمارات وتعمل مع شركاء خليجيين لردع إيران عن استهداف السفن التجارية في المنطقة.

كما نقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الأسطول الأميركي الخامس قوله إن واشنطن تتمتع بعلاقات بحرية قوية في جميع أنحاء الشرق الأوسط تمكنها من الرد بطريقة تعاونية على ما وصفه بالعدوان الإيراني الأخير.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.