أعلن الجيش اللبناني، أن مجموعة خاصة من مديرية المخابرات تمكنت من توقيف المطلوب (ج.ج) في منطقة البقاع، وهو المسؤول عن التخطيط لعملية خطف السعودي مشاري تركي المطيري بتاريخ 2023/5/28 وإدارتها، وكان قد أدى دورا أساسيا فيها عبر تأمين مخبأ وأسلحة حربية وأقنعة وسيارة مسروقة، وتوجيه أفراد العصابة ميدانيا.

وأعلن الجيش اللبناني أن هذه التطورات تأتي في إطار استكمال ملاحقة المتورطين في قضية الخطف وتوقيفهم وسوقهم إلى العدالة، حيث نفذت المديرية كمينا محكما في بلدة الدبية – الشوف تزامنا مع التوقيف، ونجحت في توقيف لبناني آخر (ع.ح) وهو أحد أفراد العصابة المسلحة الذين لاحقوا المخطوف وأجبروه على التوقف واقتادوه إلى البقاع.

وكشف الجيش اللبناني أنه تمت مباشرة التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص، في حين تجري المتابعة لتوقيف باقي أفراد العصابة.

وأضاف: أثناء عملية توقيف المطلوب (ج.ج) من قبل وحدة خاصة تابعة لمديرية المخابرت، حصل تبادل لإطلاق النار بين الوحدة وأفراد العصابة الخاطفة، فيما صودف مرور أحد اللبنانيين في المكان، فأصيب بطلق ناري، وقد عملت قوة من الجيش على نقله إلى أحد المستشفيات للعلاج.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.