أسامة دياب

أعرب سفير جنوب أفريقيا لدى البلاد مانليسي جنجي، عن تقديره لـ«الدعم الذي قدمته وسائل الإعلام وتغطية قضية جنوب افريقيا ضد اسرائيل في محكمة العدل الدولية»، لافتا إلى أن لدى بلاده «تاريخا طويلا في دعم القضية الفلسطينية، التي عززها إعلان الرئيس السابق نيلسون مانديلا، الذي قال إن حرية جنوب افريقيا غير كاملة من دون حرية الفلسطينيين».

وفي كلمة ألقاها خلال غبقة أقامها على شرف عدد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية في منزله، اعتبر جنجي أن «قرار محكمة العدل الدولية مثل انتصارا حاسما لسيادة القانون الدولي ومعلما مهما في السعي إلى تحقيق العدالة للشعب الفلسطيني»، معربا عن تقدير بلاده لموقف الكويت من القضية الفلسطينية، ومشددا على أن «جنوب أفريقيا ستواصل بذل كل ما في وسعها للإسهام في المحافظة على وجود الشعب الفلسطيني، وأن تنهي جميع أعمال الفصل العنصري والإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني، وأن تسير معه نحو إعمال حقه الجماعي في تقرير المصير».

من ناحية أخرى، أكد سفير جنوب أفريقيا، أن هذا العام يصادف الذكرى الـ 30 لإقامة العلاقات الديبلوماسية بين بلاده والكويت اللتين وقعتا اتفاقات ومذكرات تفاهم مختلفة، شكلت الإطار القانوني الذي تقوم عليه العلاقات الثنائية بين البلدين.

وكشف عن «زيادة في الالتزامات التي شكلت بشكل إيجابي طبيعة العلاقات الثنائية بين البلدين، اللذين يلتزمان بمواصلة تعزيز علاقاتهما التجارية بهدف زيادة حجمها»، مشددا على أن «الكويت وجنوب أفريقيا تواصلان دعم بعضهما بعضا في مختلف المحافل المتعددة الاطراف».

وحول العلاقات التجارية قال: «تظل الكويت شريكا استثماريا وتجاريا مهما لجنوب أفريقيا في الشرق الأوسط، حيث أصبحت الكويت سوقا للمنتجات الغذائية عالية الجودة في جنوب أفريقيا، والتي تشمل الفواكه والخضروات الطازجة واللحوم المبردة والعصائر والتوابـــــل وصلصات السلطة والحبوب ومنتجات الألبان وغيرها».

وذكر أن «جنــــــوب أفريقيا تقدر علاقاتها مع الكويت وتعمل جاهدة من أجل توطيدها في شراكة استراتيجية متينة، كما أننا نتطلع إلى تعزيز المصالح الوطنية المشتركة لمصلحة شعبي البلدين».

وأوضح السفير أن «جنوب أفريقيا على استعداد للترحيب بالكويتيين لتجربة وجهاتها السياحية الشهيرة وتجاربها العديدة التي تشمل الحياة البرية والشواطئ والمنتزهات إضافة إلى أنشطة المغامرات ومواقع التراث العالمي وغيرها»، لافتا إلى أن «الطقس الفريد في جنوب أفريقيا، والبنية التحتية الراسخة، والثقافة، وضيافة الناس، تجعلها واحدة من الوجهات السياحية الفريدة في العالم وبأقل تكلفة»، مشيرا إلى أن «الكويتيين وبعض الرعايا المقيمين في الكويت، معفيون من دفع رسوم التأشيرة والتي يمكن الحصول عليها بكل سهولة».

وفي مجال السياحة، أكد جينجي لارتفاع أرقام السياحة الوافدة إلى جنوب أفريقيا من الكويت في عام 2023، حيث وصلت إلى 1477سائحا، فيما زار 152 كويتيا جنوب افريقيا في الثلث الأول من هــذا العـــام.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.