بعد ثوران يوم الجمعة، رفع مركز علم البراكين وتخفيف المخاطر الجيولوجية مستوى التأهب للبركان من 2 إلى 3، وهو ثاني أعلى مستوى، مما يوسع نصف قطر المنطقة التي ينبغي إخلاءها.

اعلان

ثار بركان جبل إيبو في مقاطعة مالوكو الشمالية في إندونيسيا للمرة الثانية خلال أسبوع، ما أدى إلى إطلاق الرماد بارتفاع 1.5 كيلومتر في السماء بحسب الوكالة الجيولوجية الإندونيسية. بينما كان ارتفاع الرماد الذي أطلقه بركان الأسبوع الماضي 5 كيلومترات.

وأكدت وسائل إعلام محلية أن السلطات رفعت مستوى التحذير البركاني من المستوى 2 إلى 3 على مقياس من أربعة مستويات يوم الأربعاء الماضي بسبب زيادة النشاط البركاني، مع تسجيل ثوران أصغر في وقت مبكر من يوم السبت.

وكانت الوكالة الجيولوجية قد دعت سكان القرية المحاذية للبركان إلى ارتداء كمامات ونظارات واقية إذا تعرضوا لتساقط الرماد عند الخروج، وأنشأت منطقة حظر على بعد ثلاثة إلى خمسة كيلومترات.

وأعدّت السلطات المحلية خيام الإخلاء، لكن لم يتم الإعلان عن أمر الإخلاء حتى الآن. ونصح المسؤولون السكان والسياح بعدم القيام بأي أنشطة على بعد 5 كيلومترات من فوهة جبل إيبو.

ويعيش أكثر من 13 ألف شخص في دائرة نصف قطرها 5 كيلومترات من الجانب الشمالي من الفوهة حسب لهيندرا جوناوان، رئيس المركز.

ويقع البركان، الذي يبلغ ارتفاعه 1325 مترًا، بجبل إيبو، وهو أحد أكثر البراكين نشاطًا بإندونيسيا، في جزيرة هالماهيرا النائية في مقاطعة مالوكو الشمالية.

ويوجد في إندونيسيا، وهي أرخبيل يبلغ عدد سكانه 270 مليون نسمة، 120 بركانًا نشطًا. وهي عرضة للنشاط البركاني لأنها تقع على طول “حلقة النار”، وهي سلسلة من خطوط الصدع الزلزالية على شكل حدوة حصان حول المحيط الهادئ.

المصادر الإضافية • أ ب

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.