أعلن نائب رئيس حزب التجمع الوطني، سيباستيان تشينو، الاثنين، أن زعيم اليمين المتطرف الفرنسي جوردان بارديلا سيكون مرشح حزبه، لمنصب رئيس الوزراء في فرنسا.

اعلان

ويأتي ذلك بعد أن حل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجمعية الوطنية، داعياً إلى انتخابات تشريعية مبكرة، إثر فوز اليمين المتطرف الفرنسي بالانتخابات الأوروبية.

وقال شونو لإذاعة ” إر تي إل”، “انتخب جوردان بارديلا نائباً أوروبياً، مضيفاً “أنه مرشحنا” لرئاسة الوزراء.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الإثنين، إنه “يثق بقدرة الفرنسيين” على “القيام بالخيار الأنسب” خلال الانتخابات التشريعية المبكرة المقررة بعد ثلاثة أسابيع.

وكتب ماكرون عبر منصة إكس “أثق بقدرة الشعب الفرنسي على القيام بالخيار الأنسب له وللأجيال المقبلة.

وأضاف: طموحي الوحيد هو أن أكون مفيداً لبلادنا التي أحب”.

وبحصوله على 31,5 إلى 32% من الأصوات، وجه حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف بزعامة جوردان بارديلا، ضربة قوية لمعسكر ماكرون في الانتخابات الأوروبية، محققاً أفضل نتيجة له في انتخابات وطنية، وسيساهم بشكل حاسم في صعود قوة المعسكر القومي والسيادي في البرلمان الأوروبي.

المصادر الإضافية • وكالات

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.