فتحت مكاتب الاقتراع أبوابها اليوم الأحد أمام الناخبين الأتراك للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البلدية، لتحديد أي من الأحزاب المتنافسة الرئيسية سيسيطر على أكبر المدن في البلاد.

ويأتي تصويت الأحد بعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي أجريت العام الماضي، والتي مدد فيها الرئيس رجب طيب أردوغان حكمه بعد عقدين في السلطة.

وستتم مراقبة الانتخابات عن كثب في إسطنبول أكبر مدن تركيا، وكذلك في العاصمة أنقرة من بين مراكز صناعية أخرى.

ويسعى أكرم إمام أوغلو عمدة إسطنبول ومرشح حزب الشعب الجمهوري إلى الفوز بولاية أخرى مدتها 5 سنوات.

وبفوزه في الانتخابات المحلية لعام 2019 أنهى إمام أوغلو 25 عاما من حكم حزب العدالة والتنمية وأسلافه من المحافظين في إسطنبول التي يبلغ عدد سكانها 16 مليون نسمة.

وتشير تقديرات استطلاعات الرأي إلى وجود تقارب بين إمام أوغلو ومنافسه مرشح حزب العدالة والتنمية الوزير السابق مراد قوروم.

ويحق لنحو 61 مليون شخص التصويت، ومن المتوقع صدور النتائج الأولية بحلول الساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي (السابعة مساء بتوقيت غرينتش).

وأعلن وزير الداخلية علي يرلي قايا تخصيص نحو 600 ألف عنصر لضمان الأمن خلال الانتخابات المحلية.

وأوضح يرلي قايا أن كافة الأحزاب المشاركة في سباق الانتخابات أدارت حملاتها الانتخابية في جو يسوده الأمن والسلام.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.