تعتبر العلاقات التجارية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية البرازيل الاتحادية ذات أهمية استراتيجية، ويأتي دور مجموعة لولو السعودية في تعزيز هذه العلاقات والمساهمة في تطويرها. في إطار زيارة نائب الرئيس البرازيلي إلى المملكة العربية السعودية، تم توقيع مذكرة تفاهم بين ابيكس برازيل ولولو السعودية، بهدف تعزيز الوعي بالمنتجات البرازيلية وزيادة استهلاكها في السعودية.

وخلال الزيارة، تم توقيع مذكرة تفاهم بين أبيكس برازيل، وكالة الترويج التجاري والاستثمار البرازيلية، ولولوهايبر ماركت في المملكة العربية السعودية، لزيادة الوعي بالسوق حول المنتجات البرازيلية وتعزيز استهلاك المنتجات البرازيلية في المملكة العربية السعودية. ستستخدم المذكرة توقيع لولو منصة التجزئة الواسعة لتحقيق هذه الأهداف.

تم توقيع المذكرة بواسطة رئيس أبيكس برازيل السيد جورجي ني فيانا ماسيدو نيفيس، والمدير الإقليمي للولو هايبر ماركت السيد شهيم محمد، بحضور نائب الرئيس ووزير التنمية والصناعة والتجارة والخدمات بالبرازيل معالي السيد جيرالدو ألكمين، ووزير الاستثمار بالمملكة العربية السعودية معالي السيد خالد الفالح، ووزير الاقتصاد والتخطيط بالمملكة العربية السعودية معالي السيد فيصل الإبراهيم.

كما أن الهدف من زيارة نائب الرئيس البرازيلي إلى المملكة العربية السعودية مع وفد من الوزراء ورجال الأعمال هو تعزيز العلاقات مع المملكة العربية السعودية وفتح الأبواب للسلع البرازيلية، ووفقًا لبيان نشرته الحكومة، تُعتبر الزيارة إشارة إلى أن البرازيل تسعى بجدية لاستكشاف إمكانات المملكة العربية السعودية لأعمالها الزراعية والسلع الاستهلاكية.

يذكر أن البرازيل تعتبر من أهم البلدان في التجارة الزراعية على المستوى العالمي، وتتميز بمنتجاتها الزراعية الرئيسية مثل الأرز والذرة وفول الصويا وقصب السكر والبطاطس والطماطم والبطيخ والبصل، إضافة إلى لحومها ذات الجودة العالية مثل اللحم البقري والدجاج والضأن.

بهذه الخطوة المهمة، تؤكد لولو السعودية التزامها بتقديم منتجات عالية الجودة وتعزيز الروابط التجارية الإقليمية والدولية، وتسعى إلى تلبية حاجات العملاء وتقديم تجربة تسوق مميزة ومتميزة.

وقال المدير الإقليمي للولو هايبر ماركت بالمملكة السيد شهيم محمد: «نرحب بهذه الفرصة لنكون شريكاً تجارياً في العلاقات الثنائية الواعدة بين السعودية والبرازيل. المنتجات البرازيلية، خصوصاً في القطاع الزراعي وقطاع اللحوم، دائماً كانت ذات سمعة ممتازة. ومع تطور النقل وتكنولوجيا الأغذية، سنتمكن جميعاً من الاستمتاع بوصول غير مسبوق للمنتجات البرازيلية في الشهر القادم من خلال لولو».

وتساهم هذه المذكرة في تعزيز التبادل التجاري بين البلدين، وتفتح أفاقاً جديدة للاستثمار والتعاون الاقتصادي. وبهذه الخطوة، تؤكد البرازيل إصرارها على تعزيز الروابط التجارية مع المملكة العربية السعودية والاستفادة من الفرص الواعدة المتاحة في السوق السعودية.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.