اختلف بتسلئيل سموتريتش، وزير المالية الإسرائيلي مع عائلات الرهائن المحتجزين خلال اجتماع لجنة المالية في الكنيست الإسرائيلي الإثنين.

اعلان

وطالبت عائلات الرهائن الكنيست بالموافقة على صفقة تبادل للأسرى ورد الوزير المتطرف: “أي صفقة؟ صفقة حماس تقبل بها؟ لن أويد الصفقة التي يتم مناقشتها.”

وأضاف سموتريتش: “إنها معضلة صعبة بالنسبة لإسرائيل ومستقبل الشعب اليهودي، ولن نترك أي جهد لإعادة جميع الرهائن، لكننا لن ننتحر بشكل جماعي”.

وردت العائلات بشكل جماعي: “من ينقذ حياة واحدة، كما لو أنه أنقذ العالم بأسره”.

ويؤكد سموتريتش بإصرار رفضه ومعارضته لأي صفقة مع حركة حماس كما أنه يهدد بالانسحاب من حكومة الحرب في حال قبول نتنياهو عرض الرئيس الأمريكي.

تظاهر آلاف الإسرائيليين في مدن مختلفة، السبت مطالبين الحكومة بإبرام صفقة للإفراج عن باقي الرهائن لدى حركة حماس، واندلعت مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في مدينة حيفا.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.