أعلنت السلطات الإيطالية، (الخميس)، أنها اكتشفت قاعة طعام ذات جدران سوداء عليها رسوم تعود إلى 2000 عام مستوحاة من حرب طروادة في أثناء التنقيب في مدينة بومبي الرومانية.

وقال متنزه بومبي الأثري إن مساحة الغرفة البالغة نحو 15 مترا طولا و6 أمتار عرضا ونوعية الجداريات والفسيفساء التي تعود لعهد الإمبراطور أغسطس والشخصيات المختارة تشير جميعها إلى أن القاعة كانت تستخدم في الولائم.

وقال غابريل زوكتريجل رئيس المتنزه إن «الجدران طليت باللون الأسود لمنع ظهور الدخان الناتج عن مصابيح الزيت على الجدران».

وأضاف: «كان الناس يجتمعون لتناول العشاء بعد غروب الشمس، وكان لضوء المصابيح الخافت تأثير في جعل الصور تبدو متحركة، خصوصا بعد تناول بضعة أكواب من نبيذ كامبانيا الجيد».

وغمر الرماد البركاني بومبي والمناطق الريفية المحيطة بها عندما انفجر جبل فيزوف عام 79م ما أسفر عن مقتل آلاف الرومان الذين لم تكن لديهم أدنى فكرة عن أنهم يعيشون تحت أحد أكبر البراكين في أوروبا.

وشهد الموقع حالة من النشاط الأثري بهدف وقف سنوات من الاضمحلال والإهمال، ويرجع الفضل في ذلك إلى حد كبير لمشروع ممول من الاتحاد الأوروبي بقيمة 105 ملايين يورو (112 مليون دولار).

والموضوع السائد في اللوحات المكتشفة حديثا هو البطولة والقدر.

وتصور إحدى اللوحات الجدارية باريس وهيلين، اللذين تسببت علاقتهما العاطفية في اندلاع حرب طروادة، وفقا للروايات التقليدية.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.