شارك وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله أمس في اجتماع الدورة الـ(160) للمجلس الوزاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، برئاسة رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية في دولة قطر (رئيس الدورة الحالية) الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، وذلك في العاصمة القطرية الدوحة.

وجرى خلال الاجتماع استعراض مسيرة العمل الخليجي المشترك، ومناقشة آخر تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية، وفي مقدمتها المستجدات في قطاع غزة ومدينة رفح، وأهمية الوقف الفوري لإطلاق النار، وضمان تأمين الممرات الإغاثية لإيصال المساعدات الإنسانية.

حضر الاجتماع سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة قطر الأمير منصور بن خالد بن فرحان، ومدير عام مكتب وزير الخارجية عبدالرحمن الداود، ومدير إدارة مجلس التعاون لدول الخليج العربية أنس الوسيدي. وكان وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله قد وصل إلى العاصمة القطرية الدوحة، للمشاركة في اجتماع المجلس الوزاري الـ(160) لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والاجتماعين الوزاريين المشتركين بين مجلس التعاون مع كلٍّ من الجمهورية التركية، والجمهورية اليمنية.

وكان في استقباله لدى وصوله مطار الدوحة الدولي وزير الدولة للشؤون الخارجية بدولة قطر سلطان سعد المريخي، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة قطر الأمير منصور بن خالد بن فرحان، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية السيد جاسم محمد البديوي.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.