استقبل ولي العهد رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، في الديوان الملكي بقصر السلام، اليوم، رئيس وزراء مملكة إسبانيا بيدرو سانشيث.

ورحب ولي العهد في بداية الاستقبال برئيس الوزراء الإسباني في المملكة، متمنياً له ومرافقيه طيب الإقامة، فيما عبر سانشيث عن سعادته بزيارة المملكة، وتقديره لما لقيه والوفد المرافق من كرم الضيافة وحسن الاستقبال.

وجرى خلال الاستقبال استعراض علاقات الصداقة بين البلدين، وبحث سبل تعزيز أوجه التعاون الثنائي في مختلف المجالات، إضافة إلى بحث مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وناقش الجانبان التطورات الخطيرة في قطاع غزة ومحيطها، والجهود الدولية المبذولة لوقف العمليات العسكرية الإسرائيلية، والتعامل مع تداعياتها الأمنية والإنسانية، والدفع بعملية السلام وفقاً لقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، ومبادرة السلام العربية الرامية إلى إيجاد حل عادل وشامل، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكدا أهمية قيام المجتمع الدولي بدوره في الضغط على إسرائيل لوقف حربها على غزة والالتزام بالقوانين الدولية والسماح بدخول المساعدات الإنسانية لغزة دون تأخير.

حضر الاستقبال وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز، ووزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي بن فيصل بن عبدالعزيز، ووزير الحرس الوطني الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، ووزير الدفاع الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز، ووزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير الاستثمار المهندس خالد الفالح، ووزير الاقتصاد والتخطيط فيصل بن فاضل الإبراهيم (الوزير المرافق)، والأميرة هيفاء بنت عبدالعزيز بن عياف آل مقرن.

فيما حضر من الجانب الإسباني وزير الدولة لأمانة الشؤون الاقتصادية ومجموعة العشرين مانويل دي لا روتشا باثكيث، وأمين عام الأمانة العامة للشؤون الخارجية لرئاسة الحكومة إيما أباريثي باثكيث دي براغا، ومدير إدارة الشؤون الخارجية ماريا ديل بيلار سانشيث بييا سوليس، والسفير لدى المملكة خورخي ايبيا سيرا، وعدد من المسؤولين.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.