قضى 4 أشخاص، بينهم عنصران في الاستخبارات الإيطالية ورجل إسرائيلي، في انقلاب قارب سياحي إثر هبوب رياح قوية في بحيرة ماغوري بشمال إيطاليا.

وانقلب القارب الذي يبلغ طوله 16 مترًا، مساء الأحد، قبالة ليسانزا في الطرف الجنوبي من البحيرة حين هبت عاصفة فجأة.

وقال الناطق باسم عناصر الإطفاء، لوكا كاري: “عُثر على جثث 4 أشخاص”. وبين الضحايا عنصران في الاستخبارات الإيطالية.

وجاء في بيان رسمي لأجهزة الأمن الإيطالية: “مساء 28 مايو عقب حادث بحري تسببت فيه زوبعة عنيفة، فُقد كلاوديو ألونسي (62 عامًا) وتيتسيانا بارنوبي (53 عامًا). وهما ينتميان إلى جهاز الاستخبارات وكانا في المنطقة للمشاركة في حفلة تم تنظيمها بمناسبة عيد ميلاد أحد المشاركين”.

وأحد الضحايا مواطن إسرائيلي “خمسيني”، وفق وزارة الخارجية الإسرائيلية. وأوضحت الوزارة أنّ القتيل الإسرائيلي هو “عنصر سابق في قوات الأمن”.

أمّا الضحية الرابعة فهي مواطنة روسية، وفق موقع “فاريسي نيوز” الإخباري المحلي.

وتحدّث رئيس منطقة لومبارديا، أتيليو فونتانا، مساء الأحد، عن “حادث خطير جدًا” نجم عن “زوبعة”.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن نحو 20 ناجيًا انتشلتهم قوارب أخرى أو تمكنوا من السباحة إلى الشاطئ.

وأشارت أيضًا إلى أن القارب الذي انقلب كان يقلّ سياحًا إيطاليين وأجانب وغرق بسرعة.

وأظهر مقطع فيديو، صوره عناصر الإطفاء، مروحية بحث تحلق فوق مياه هائجة تطفو عليها كراسي وبقايا.

وبحيرة ماغوري، الواقعة في جنوب جبال الألب، هي ثاني أكبر بحيرة في إيطاليا، وتُعدّ وجهة سياحية شهيرة.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.