أظهر تقرير اقتصادي نشر اليوم تراجع مؤشر الأسعار العالمية للمساكن الفاخرة خلال الربع الأول من العام الحالي لأول مرة منذ الأزمة المالية العالمية في 2009.

وذكرت “بلومبيرج” أن مؤشر أسعار المساكن الفاخرة في 46 مدينة حول العالم الصادر عن شركة نايت فرانك للاستشارات العقارية تراجع خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 0.4 % سنويا، بعد ارتفاعه بنسبة 10 % خلال الربع الأخير من العام الماضي.

وسجلت سوق المساكن في نيوزيلندا أكبر تراجع خلال الربع الأول، مع تراجع أسعار المساكن الفاخرة في مدن ولينجتون وأوكلاند وكريتش شارش بأكثر من 10 %. كما تراجعت أسعار المساكن الفاخرة في سان فرانسيسكو ونيويورك ولوس أنجليس بالولايات المتحدة وفانكوفر في كندا وهونج كونج.

ووفقا لتعريف شركة نايت فرانك المساكن الفاخرة بأنها الشريحة الأعلى قيمة في السوق.

وقال ليام بيلي مدير الأبحاث العالمية في شركة نايت فرانك إن التباطؤ في النمو كان شاملا بسبب الارتفاع الحاد في أسعار الفائدة بعد سلسلة قرارات تشديد السياسات النقدية في أغلب دول العالم لكبح جماح التضخم الذي وصل لمستويات قياسية.

في الوقت نفسه، سجل أغلب المدن الأخرى التي تتابعها شركة الاستشارات العقارية ارتفاعا في الأسعار خلال الربع الأول من العام الحالي، حيث ارتفعت أسعار المساكن الفاخرة في دبي وميامي بنسبة كبيرة. وارتفع سعر المساكن في دبي بنسبة 44 % ليصل إجمالي ارتفاع الأسعار منذ بدايات جائحة فيروس كورونا المستجد في مارس 2020 إلى 149%.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.