رددت الجماهير المغربية أغنية “رجاوي فلسطيني”، في مباراة لكرة السلة، جمعت فريق الرجاء البيضاوي بنظيره ليكسوس العرائش أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الثامنة من البطولة الوطنية لكرة السلة.

وقبل انطلاق المباراة وفي أثنائها رفعت جماهير الرجاء الرياضي أعلام فلسطين في مدرجات ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، ورددت شعارات تطالب بتحرير أراضي فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي.

وتقول كلمات الأغنية “يالي عليك القلب حزين وهادي سنين تدمع العين.. لحبيبة يا فلسطين آه ياوين العرب نايمين ربي يحميك من ظلم الإخوة العديان واليهود اللي طامعين فيك ما نسمح فيك يا غزة”.

وانتهت المباراة بفوز النادي الرياضي ليكسوس العرائش على نادي الرجاء الرياضي بنتيجة 70 مقابل 69 نقطة.

وبعد يومين فقط من انطلاق عملية “طوفان الأقصى” في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، حرص جمهور نادي الرجاء البيضاوي على إظهار دعمه لفلسطين، خلال مواجهة الفريق التي أقيمت أمام المغرب التطواني.

وامتلأت مدرجات ملعب محمد الخامس بأعلام فلسطين، ورددت الجماهير أناشيدها الشهيرة في دعم القضية في مشهد مميز وثقه الناشطون عبر المنصات.

وحضرت فلسطين بقوة أيضاً خلال مباراة الوداد البيضاوي ضد أنيمبا النيجيري، التي ضمن بعدها الوداد حجز مقعد له بنصف نهائي السوبر ليغ الأفريقي بالدار البيضاء.

وفي 28 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ارتدى لاعبو فريق اتحاد طنجة الملقب بـ “عروس الشمال”، قميصا طبع عليه علم فلسطين خلال مباراة لحساب الجولة السابعة من الدوري المغربي، ورفع بعض اللاعبين شارة النصر أمام عدسات المصورين.

ومطلع الشهر الجاري، رفعت جماهير نادي الرجاء خلال المواجهة التي جمعت الفريق الأخضر لكرة السلة بضيفه الجيش الملكي، لافتة كتب عليها: “من كازا الخضرة إلى غزة الحرة”، مرفوقة بعلم فلسطين.

حضور فلسطين في مدرجات المغرب لم يكن وليد الحرب الدائرة حاليا على قطاع غزة، بل ظهرت شواهده من قبل في مناسبات عديدة.

ففي 24 سبتمبر/أيلول وثقت المشاهد مقطع فيديو لجماهير الرجاء وهي تهتف لفلسطين في مباراة ودية أقيمت مع نادي القدس الفلسطيني.

وأغنية “رجاوي فلسطيني” أبدعها ألتراس فريق الرجاء البيضاوي المغربي في عام 2019 وحظيت بانتشار كاسح محليا وعربيا.

وفي المقابل أبدع ألتراس “الوينرز” عشاق الوداد البيضاوي، الفريق المنافس للرجاء بعد اندلاع طوفان الأقصى أغنية “فلسطين أرض الصمود”، وأهدوها لغزة وفلسطين.

ولليوم 44 يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة، خلّفت 12 ألفا و300 شهيد فلسطيني، بينهم 5 آلاف طفل و3 آلاف و300 امرأة، فضلا عن أكثر من 30 ألف مصاب، 75% منهم أطفال ونساء، وسط دعوات لفتح تحقيق دولي في الهجمات الإسرائيلية، ووقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.