أعلن نادي أنجيه، صاحب المركز الأخير في الدوري الفرنسي لكرة القدم، -أمس الثلاثاء- فسخ عقد مدافعه الدولي الجزائري إلياس شتي بسبب إدانته قبل شهرين بالسجن 4 أشهر مع وقف التنفيذ بتهمة الاعتداء الجنسي.

وقال النادي الذي هبط إلى الدرجة الثانية -في بيان صحفي من سطر واحد- إنه اتخذ هذا القرار “مع الأخذ بعين الاعتبار الحقائق المزعومة والمعترف بها من قبل اللاعب”.

وحُكم على اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا بالسجن لمدة 4 أشهر مع وقف التنفيذ أبريل/نيسان الماضي، بعد شكوى من شابة زعمت أن شتي تحرش بها خلال أمسية في ملهى ليلي في الرابع من ديسمبر/كانون الأول الماضي خلال فترة التوقف الدولي بسبب مونديال قطر.

ولدى احتجاز الشرطة الظهير الأيسر في أنجيه، اعترف بالتهم الموجهة إليه.

وبشكل غير مباشر، تسبب شتي -الذي شارك في عدد محدود من المباريات على مدار الموسم، إذ دخل بديلا في 6 مباريات فقط- في رحيل مدربه السابق المغربي الأصل عبد العزيز بوحزامة الذي قلل من الاعتداء الجنسي.

ودافع بوحزامة في الخامس من مارس/آذار الماضي عن لاعبه “هذا ليس سيئا، سبق لنا جميعا لمس الفتيات”، قبل أن يضطر إلى الاستقالة بعدما ظهرت كلماته المثيرة للجدل في وسائل الإعلام.

وقال مصدر مقرب من النادي وقتها إن اللاعب المرتبط بعقد مع أنجيه حتى 2026 “عوقب بإيقافه عن اللعب لمدة أسبوعين”، مضيفا أن وضعه في أنجيه “سينظر فيه بنهاية الموسم”.

ويواجه أنجيه عقوبة حظر التعاقد في فترتي الانتقالات الصيفية والشتوية المقبلتين بسبب خلاف حول تعاقده مع شتي الصيف الماضي.

واحتج ناديه السابق الترجي التونسي على فسخ اللاعب لعقده معه الذي سمح له بالتعاقد مع أنجيه في صفقة انتقال حر. ولجأ النادي الفرنسي إلى محكمة التحكيم الرياضية.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.