شاركت الرياضة التركية في التهنئة بفوز الرئيس رجب طيب أردوغان عقب حسمه جولة الإعادة بانتخابات الرئاسة أمس الأحد، أمام منافسه مرشح المعارضة كمال كليجدار أوغلو.

وهنأت وزارة الشباب والرياضة والاتحادات الرياضية المختلفة وعدد كبير من أندية كرة القدم، تركيا وأردوغان بنجاح الانتخابات الديمقراطية التي عبّرت عن إرادة الشعب وكانت المشاركة الأبرز من الأندية الكبار مثل بشكتاش وفنربخشة وغلطة سراي، وغيرها من الأندية التي تمنت أن تكون النتائج مفيدة لمستقبل ووحدة البلاد وتضامنها.

وغرد بشكتاش -في بيان نشره على حسابه الرسمي عبر موقع تويتر- “نهنئ أردوغان الذي أعيد انتخابه كرئيس لنا لصالح أمتنا الحبيبة في الانتخابات الرئاسية، ونتمنى أن يكون العصر الجديد مفيدًا لبلدنا وأمتنا”.

أما شايكور ريزا سبور فرأى نتائج الانتخابات من منظور آخر، وكتب في تعليقه على فوز أردوغان “كانت جمهورية تركيا الفائزة في هذه الانتخابات، التي علمت فيها أمتنا العالم درسًا في الديمقراطية”.

وأضاف “الانعكاس العالمي للانتخابات الرئاسية التركية تأكيد آخر على أن الثقة في قيادتك (أردوغان) منارة أمل لمئات الملايين من الناس”.

بدوره، اكتفى وزير الشباب والرياضة محمد قصاب أوغلو بالتعليق على نتائج الانتخابات بكلمتين، وغرّد قائلا “فازت تركيا”.

وشارك اتحاد كرة القدم التركي في التهنئة، معتبرا أن الشعب اتخذ خياراته ببصيرة وعكس إرادته في صناديق الاقتراع.

وقال الاتحاد في بيان نشره على حسابه الرسمي بموقع تويتر إنه بمناسبة مرور “100 عام على قيام جمهوريتنا، وقف مواطنونا البالغ عددهم 85 مليونا من أجل الديمقراطية بنضج وهدوء كبيرين، وأظهروا وحدتهم وتضامنهم”.

وأضاف “الفائز كانت تركيا كلها بديمقراطية قوية ونهنئ أردوغان الذي انتخب مرة أخرى رئيسًا للجمهورية التركية، ونتمنى أن تكون الفترة القادمة مفيدة لبلدنا وأمتنا، وأن ترفع بلادنا إلى مستويات أكثر تقدمًا في كل مجال”.

وفي السياق ذاته، اعتبر رئيس اتحاد الجودو سيزار هويسوز أن الأمة التركية والمجتمع الرياضي هما الفائزان.

كما شارك النجم الألماني من أصول تركية مسعود أوزيل في الاحتفال بفوز أردوغان بالانتخابات الرئاسية، ونشر صورة تجمعه بالرئيس معلقا عليها “الحمد لله”.

 

 

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.