اعتذر ستيفن بيرغويس لاعب وسط أياكس أمستردام بعد أن ضرب مشجعا عقب الخسارة 3-1 أمام تفينتي في نهاية سيئة لموسم محبط للفريق بالدوري الهولندي لكرة القدم اليوم الأحد.

وانتشر فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيه بيرغويس وهو يهاجم مشجعا لتفينتي على ما يبدو أمام حافلة أياكس قبل تدخل مسؤول لإبعاده.

وقال بيرغويس (31 عاما) -في بيان- إنه يشعر بالندم على تصرفاته، وتابع “لم يكن ينبغي لي أن أفعل ذلك، بعد كل مباراة خارج ملعبنا تُلقى أشياء علينا وعلى الحافلة أثناء إمضاء توقيعات للمشجعين”.

وأضاف “اعتدت ذلك، لكن يعتقد بعض الأشخاص أن بإمكانهم الصياح وقول أي شيء. رد فعلي لا يحل شيئا، أدرك ذلك، ليس تصرفا حكيما ويجب أن أكون قدوة بصفتي لاعبا لأياكس”.

وانضم لاعب منتخب هولندا إلى أياكس قادما من فينوورد مع بداية موسم 2021-2022 في صفقة أثارت الجدل في البلاد بسبب التنافس الشرس بين الغريمين.

وأنهى أياكس الموسم الحالي في المركز الثالث بالدوري، ليخفق في حجز إحدى بطاقتي التأهل المباشر لدوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ 2009.

فينوورد بطل الدوري الذي أنهى الموسم بفارق 13 نقطة عن أياكس تأهل إلى دور المجموعات، بينما يخوض الوصيف أيندهوفن الدور الثالث بتصفيات البطولة القارية الكبرى.

وسيخوض أياكس الدور التمهيدي بالدوري الأوروبي.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.