في ظل ارتفاع مؤشر الإصابات بشكل متسارع بين أفضل المواهب في ريال مدريد، يتوقع أن يواجه الفريق الملكي بقيادة مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي فترات صعبة في الأسابيع المقبلة، خاصة بوجود جدول مباريات مزدحم محليا وأوروبيا.

النجم البرازيلي فينيسيوس جونيور، يعد آخر زائر لعيادة النادي الطبية المكتظة أصلا بالمصابين بعد تعرضه للإصابة مع منتخب بلاده، خلال مباراة كولومبيا في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2026، والتي انتهت بخسارة “السامبا” 1-2.

وبهذه الإصابة، انضم فينيسيوس لكوكبة من النجوم الخارجة عن الخدمة حاليا وعددهم 9، وتتراوح فترة غيابهم عن الملاعب بين مباراة واحدة إلى 34 مباراة، بحسب موقع “ترانسفير ماركت” المتخصص بأسعار وانتقالات اللاعبين.

وفي انتظار العودة التدريجية لهؤلاء المصابين، سيضطر الفني الإيطالي للتعويل على بعض الأسماء الأخرى على أمل أن يحافظ الفريق على مسيرته الجيدة في “الليغا” ودوري أبطال أوروبا.

فالميرينغي يحتل المركز الثاني في جدول ترتيب الليغا، بفارق نقطتين عن جيرونا المتصدر، كما أنه ضمن تأهله لثمن نهائي المسابقة القارية الأم.

وفيما يلي اللاعبون التسعة المصابون وتاريخ عودتهم المحتمل:

 

  • البرازيلي فينيسيوس جونيور: أظهرت الكشوفات الطبية لفينيسيوس، إصابته بتمزق في العضلة ذات الرأسين الفخذية إلى جانب إصابة في أحد أوتار الركبة اليسرى، ويرجح عودته للملاعب في 16 يناير/كانون الثاني المقبل. وشارك الدولي البرازيلي (23 عاما) في 10 مباريات بالدوري الاسباني، وسجل 4 أهداف.
  • الإنجليزي جود بيلينغهام: اضطر بيلينغهام إلى الانسحاب من تشكيلة إنجلترا في فترة التوقف الدولي، بسبب معاناته من مشاكل على مستوى الكتف. وتعرض الدولي الإنجليزي، المتوج أخيرا بجائزة الفتى الذهبي لأفضل لاعب لعام 2023، لخلع في الكتف الأيسر خلال مواجهة فريقه مع رايو فايكانو في الليغا. وغاب النجم الشاب عن مباراة فالنسيا، لكنه قد يتمكن من العودة إلى أجواء المنافسات مباشرة بعد التوقف الدولي، وذلك إذا لم تكن للإصابة مضاعفات.
  • الفرنسي إدواردو كامافينغا: عانى كامافينغا من تمزق في أربطة ركبته اليمنى خلال مشاركته مع معسكر منتخب بلاده، ومن المقرر أن يغيب لاعب خط الوسط عن ناديه لفترة تتراوح من 8 إلى 10 أسابيع، وبالتالي لن يشارك على الأقل في 9 مباريات.
  • الفرنسي أوريليان تشواميني: بعد تعرضه لكسر في قدمه اليسرى خلال الكلاسيكو ضدّ برشلونة، أصبح أوريليان تشواميني خارج الخدمة، ومن المقرر أن يعود اللاعب بداية عام 2024، وبالتالي لن يشارك في 11 مباراة للنادي الملكي.
  • البرازيلي إيدير ميليتاو: منذ تعرضه لإصابة في الرباط الصليبي في أغسطس/آب الماضي، لا يزال ميليتاو بعيدا عن العودة إلى تشكيلة ريال مدريد. وبما أن المدافع البرازيلي سيغيب عن 33 مباراة كاملة، فلن يستفيد أنشيلوتي من خدماته حتى مارس/آذار 2024.
  • البلجيكي تيبو كورتوا: على غرار ميليتاو، لن يعود الحارس تيبو كورتوا إلى ناديه ريال مدريد أو منتخب بلجيكا قبل مارس/آذار من العام المقبل، وبحلول هذا الموعد سيكون قد غاب عن الملاعب مدة 7 أشهر.

الحارس الدولي البلجيكي، تعرض لتمزق في الرباط الصليبي الأمامي خلال التدريبات، ولم يشارك بعد مع فريقه في هذا الموسم.

  • الإسباني كيبا أريزابالاغا: بسبب الغياب الطويل لكورتوا، استعار “لوس بلانكوس” الحارس الدولي كيبا من تشلسي، ولكن لسوء حظه تعرض لإصابة عضلية قبل مباراة ريال مدريد ضد براغا البرتغالي في دوري أبطال أوروبا. ومن المرجح أن يعود حارس المرمى، المعار من تشلسي، إلى المنافسات أواخر الشهر الحالي أو بداية الشهر المقبل.
  • الإسباني داني سيبايوس: عقب مشاركته في 3 مباريات فقط هذا الموسم، ابتعد سيبايوس عن المنافسات لفترة، بسبب مشاكل على مستوى العضلة الخلفية للفخذ الأيسر. وعاد الإسباني إلى التدريبات مؤخرا ويمكنه أن يكون عنصرا مهما للغاية لأنشيلوتي في خط الوسط في ظل افتقار ريال مدريد إلى الخيارات.
  • التركي أردا غولر: واجه الشاب التركي حظا عاثرا منذ انتقاله إلى ريال مدريد الصيف الماضي بسبب الإصابات المتكررة. منذ وصوله إلى البرنابيو لم يشارك اللاعب البالغ من العمر (18 عاما) في تشكيلة المدرب الإيطالي، لكن يتوقع عودته نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الحالي أو بداية الشهر المقبل على أبعد تقدير.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © الخليج مباشر. جميع حقوق النشر محفوظة. تصميم سواح سولوشنز.